انبثقا من روح التحدي و امل النهوض و الارتقاء ..  11-08-2017, 15:20


انبثقا من روح التحدي و امل النهوض و الارتقاء ..

تحقيق : ثائر القيسي

تصوير : اسامة صبري

 

    اعتليا خشبة المسرح الوطني ليعانقا باحقية مستقبل دائرة ثقافية وفنية هي ام للفنون المرئية ، بعد حصولهما على ثقة الاغلبية في انتخابات اجريت في اجواء ديمقراطية ، انهما الدكتور مثال غازي و الفنان مازن محمد مصطفى الفائزين بانتخابات مجلس ادارة دائرة السينما والمسرح التكميلية وهما يحملان على عاتقهما مسؤولية تمثيل كل من ينتمي الى دائرة السينما والمسرح في المجلس المذكور اعلاه ، وكان للموقع الرسمي الالكتروني لدائرة السينما و المسرح وقفة مع ما يخطط له العضوين المنتخبين وما يحملانه من رؤى مستقبلية تعود بالنفع الى الدائرة وتصون اسمها العريق ...

 فكان الدكتور مثال غازي و هو كاتب مسرحي ومؤلف دراما معروف في الوسط الثقافي والفني اول المفصحين عن طموحاته قائلا : الفوز بالانتخابات يمثل علامات مهمة لقبول الاخر وهي دليل محبة وثقة و مسؤولية كبيرة اتجاهنا كمنتجين من اجل العمل بافصى ما يمكن لخدمة الدائرة و يعد وجودنا تمثيلا رسميا لشريحة واسعة من موظفينا داخل المجلس بغية الاطلاع على سير الاعمال و ضمانة سلامتها وان شاء الله لن نخيب ظن زملائنا في العمل على الارتقاء بمستويات الاداء الوظيفي و الفني في كافة الاقسام ونحن متفائلون بنحو كبير بالاسماء و الوجوه الجديدة التي اعتلت رئاسة الادارات سواء على مستوى الاقسام او على مستوى المديرة الكفوءة الدكتورة اقبال نعيم فالكل يتمتع بسيرة حسنة و مهنيه عالية و اخلاص منقطع النظير وحب العمل ودفعه نحو الافضل ، اما ما هو مخطط لاعمال الاقسام المختلفة للادارات ستكون مهام اعضاء مجلس الادارة في جهدها الاول منصبا على مطلبين رئيسيين اولهما تحويل الدائرة الى نظام التمويل المركزي بدلا عن التمويل الذاتي الذي ارهقها كثيرا و الثاني ترميم واصلاح مسرح الرشيد   وهذان المطلبان يعدان الاساس للعمل في المرحلة القادمة فضلا عن النهوض و الارتقاء بواقع العمل كما وان الدائرة مقبلة على اقامة مهرجانات مهمة بمشاركة عربية واسعة اواخر العام الجاري واخيرا لا يسعني الا ان اقول انه لا توجد ازمات مالية بقدر ما كانت تعانيه الدائرة من ازمة شرف و نزاهة و حرص على المال العام .

اما عن طموحات الفنان مازن محمد مصطفى وهو احد نجوم الفن العراقي  حيث قال :

فوزي في الانتخابات هو حالة من اثبات الذات فضلا عن قناعة منتسبي الدائرة بنا وهي حالة من كيفية التاثير بهم حيث العمل الجاد من اجلهم و لانصافهم كما واننا نسعى لتحديد الحالات السيئة و معالجتها مع بقية اعضاء المجلس على نحو واقعي و ديمقراطي والادارة الجديدة تضم شخصيات مهمة وفاعلة في الاقسام ومهمة ايضا خارج اطار الدائرة وكونهم فنانين مبدعين و يعرفون خفايا الدائرة و لديهم كامل الاستعداد للعمل بنكران ذات بغية تحقيق العدالة في عملية انتاج المنجزات الفنية في الاقسام كافة لا سيما و انهم من ابناء الدائرة و من العناصر المخلصة و المتفانية لثقافتهم و تميزهم الابداعي كما واننا لدينا من المشاريع الابداعية على صعيد السينما و المسرح و الفنون الشعبية و بميزانيات و ان كانت بسيطة و لكنها تفي بما يقارب 80% من احتياجات العمل الفني اذ كما هو معروف للقاصي و الداني ان دائرة السينما والمسرح تعمل بنظام التمويل الذاتي و ليست هناك سلفة تشغيلية تمنح من قبل وزارة المالية وفي هذا يستوجب منا الا نقف مكتوفي الايدي و الا نعمل و لن نكون عاجزين عن مواصلة السير في المسيرة الابداعية لان علينا ان نبحث عن مصادر للتمويل المالي عبر اروقة الدائرة و منشاتها ومنذ مطلع عام 2017 وعجلة الانتاج مستمرة بالدوران و انشاء الله سنختتم العام بمهرجانات كبيرة.

 

 

 

 

 

 

نسخة للطباعة ارسل لصديق

الرئيسية | من نحن ؟ | معرض الصور | مكتبة الفديو | الاعلانات | خريطة الموقع | الاتصال بنا

السينما والمسرح تنصح بشدة التصفح عبر الفاير فوكس