نصير شمة .. يروي حكاية الشهيد على مقام النهاوند .. و الناصرية تتصدر مقطوعة (لابيب) العالمية  23-09-2017, 00:04

 

نصير شمة .. يروي حكاية الشهيد على مقام النهاوند .. و الناصرية تتصدر مقطوعة (لابيب) العالمية

 

 

 

نصير شمة .. يروي حكاية الشهيد على مقام النهاوند .. و الناصرية تتصدر مقطوعة (لابيب) العالمية


متابعة وتقرير : ثائر القيسي


احتفالية كبرى شهدها المسرح الوطني مساء يوم الخميس المصادف 21/9 وبحضور الممثل الخاص للامين العام للامم المتحدة السيد جورجي بوستن وممثل عن الجامعة العربية السيد عبد اللطيف عبيد من تونس وجمهور كبير امتلأت به صالة المسرح الوطني وعدد من وسائل الاعلام المختلفة وفي اجواء مبهرة من الفرح والابتهاج اعتلى الفنان الكبير نصير شمة خشبة المسرح الوطني متأبطا عوده العراقيوسط عاصفة من التصفيق ليقف منحنيا لتحية الجمهور مع الاعلان عن عزف النشيد الوطني في موقف مهيب ثم القى الفنان نصير شمة كلمة بالمناسبة حيا فيها الحضور الجماهيري وانضباطه داخل المسرح معرجا على وقفة قواتنا الامنية وحشدنا البطل في معركتهم البطولية ضد قوى الظلام والتخلف طالبا الوقوف دقيقة صمت لقراءة سورة الفاتحة على ارواح شهداء الوطن وليدعوا بدوره الممثل الخاص للامم المتحدة الى منصة المسرح لالقاء كلمة الامم المتحدة بمناسبة اليوم العالمي للسلام والتي جاء فيها :
باسم الامم المتحدة وجميع الهيئات الدولية المنظوية تحت العنوان الاممي نحيي ونبارك الشعب العراقي وقواته الباسلة بتحرير اراضيه الوطنية وطرد عصابات داعش وكل زمر المنافقين اعداء العراق والاسلام .وبعد ذلك بدأ الموسيقار شمة بتقديم اولى مقطوعاته الموسيقية وبعزف منفرد على عوده والتي اسماها (حكاية الشهيد) وهي من مقام نهاوند والتي قال عنها انه كتبها حين استلهم الشهادة العراقية في حرب التحرير ثم قدم مقطوعة اخرى بالاشتراك مع العازف الامريكي داري لابيب بعنوان (الناصرية) والتي حكى فيها حكاية العمل الارهابي الاخير .ومن البوروغواي قدمت معزوفة على الة القيثارة العراقية وبانغام في غاية الجمال وبعد هذه الفقرة اعتلى السيد عبد اللطيف عبيد ممثل الجامعة العربية ليلقي كلمة الجامعة ناقلا فيها تحيات الامين العام واعضاء المكتب المركزي للامانة العامة ومحييا بطولات العراقيين وصبرهم وايمانهم بحتمية انتصارهم على كل قوى الظلام مبيننا ان مستقبل العراق يراه في عيون الجمهور الحاضر .ثم توال تقديم المقطوعات الموسيقية بمشاركة موسيقيين من مختلف دول العالم فمن البرازيل الى امريكا الى ارمينيا والباكستان وكل موسيقي قدم تراث بلده في اشارة لعالمية الموسيقى واهميتها الانسانية لتواصل الشعوب في ترسيخ مفاهيم العيش بسلام ومبادىء السلم العالمي بعيدا عن لغة الحروب وقرقعة السلاح وازهاق ارواح الابرياء واستهداف المدن الامنة والتاثير في حرية الفرد والجماعات طبقا لما تدعوا اليه مبادىء الامم المتحدة في احترام حقوق الشعوب .هذا واختتم الحفل بالنشيد الوطني وتحية الجمهور لكل العازفين الاجانب الذين حضروا بمبادرة من الفنان د.نصير شمة لاحياء اليوم العالمي للسلام في بلد السلام العراق العظيم.

 

 

نصير شمة .. يروي حكاية الشهيد على مقام النهاوند .. و الناصرية تتصدر مقطوعة (لابيب) العالمية

نصير شمة .. يروي حكاية الشهيد على مقام النهاوند .. و الناصرية تتصدر مقطوعة (لابيب) العالمية

نصير شمة .. يروي حكاية الشهيد على مقام النهاوند .. و الناصرية تتصدر مقطوعة (لابيب) العالمية

نصير شمة .. يروي حكاية الشهيد على مقام النهاوند .. و الناصرية تتصدر مقطوعة (لابيب) العالمية

نصير شمة .. يروي حكاية الشهيد على مقام النهاوند .. و الناصرية تتصدر مقطوعة (لابيب) العالمية

نصير شمة .. يروي حكاية الشهيد على مقام النهاوند .. و الناصرية تتصدر مقطوعة (لابيب) العالمية

 

نسخة للطباعة ارسل لصديق

الرئيسية | من نحن ؟ | معرض الصور | مكتبة الفديو | الاعلانات | خريطة الموقع | الاتصال بنا

السينما والمسرح تنصح بشدة التصفح عبر الفاير فوكس