في ختام ( أيام مسرحية عراقية) و الذي تزامن مع الاحتفاء بيوم المسرح العالمي ..و بحضور ضيوف العراق :  30-03-2019, 17:08


في ختام ( أيام مسرحية عراقية) و الذي تزامن مع الاحتفاء بيوم المسرح العالمي ..و بحضور ضيوف العراق :
في ختام ( أيام مسرحية عراقية) و الذي تزامن مع الاحتفاء بيوم المسرح العالمي ..و بحضور ضيوف العراق :
في ختام ( أيام مسرحية عراقية) و الذي تزامن مع الاحتفاء بيوم المسرح العالمي ..و بحضور ضيوف العراق :
في ختام ( أيام مسرحية عراقية) و الذي تزامن مع الاحتفاء بيوم المسرح العالمي ..و بحضور ضيوف العراق :


خاص و حصري بالموقع الرسمي :

في ختام ( أيام مسرحية عراقية) و الذي تزامن مع الاحتفاء بيوم المسرح العالمي ..و بحضور ضيوف العراق :

 

 

 

- معالي وزير الثقافة و السياحة والآثار يزف البشرى الى المسرحيين العراقيين بمجموعة من المشاريع التي تليق بتاريخ المسرح العراقي

- كلكامش أيقونة المسرح العراقي

- افتتاح ساحة ( اكيتو) للفنون نيسان القادم

متابعة:

وسن العبدلي

تصوير: فلاح خيري

ايام مسرحية توسمت بأسم ( العراق) أطلقتها دائرة السينما و المسرح احتفاء بيوم المسرح العالمي وتفردت باختيار عروض عربية محترفة تعتلي خشبات مسارح بغداد لأول مرة لتشكل هذا العام ٢٠١٩ علامة فارقة في تحقيق التلاقح الفني بين العروض المسرحية العراقية التي ابهرت ضيوف الايام و الجمهور وبين العربية التي تنافست فيما بينها على جودة الفكرة و الاداء و الإخراج .. أيذانا لإقامة مهرجان مسرحي دولي في المستقبل القريب .
و بحضور معالي وزير الثقافة و السياحة والآثار الدكتور عبد الامير الحمداني و مجموعة من السادة النواب و الدكتورة اقبال نعيم مدير عام دائرة السينما والمسرح و المختصين بالمسرح و الاكاديميين و ضيوف العراق من المغرب و تونس و ايران ..و فنانو كردستان العراق و الديوانية و جمهور عريض و إعلاميون تابعوا الايام المسرحية بشغف و سعادة كبيرة .. اختتمت ألايام المسرحية العراقية فعالياتها يوم أمس ٢٧ آذار بعرض مسرحية فلانة للمخرج حاتم عودة و هي انتاج الفرقة الوطنية للتمثيل على خشبة مسرح الرافدين الذي اكتض بالجمهور ... و بعد انتهاء العرض انتقل الجمع إلى مبنى المسرح الوطني ليحضروا حفل توزيع الدروع و شهادات التقدير للفرق العربية المشاركة في الأيام المسرحية و الشخصيات الفنية المسرحية الكبيرة و ضيوف العراق و النقاد و الباحثين و القائمين على تنظيم أيام العراق المسرحية طيلة أشهر مضت .

بدأ الحفل بعزف النشيد الوطني العراقي أمام سارية العراق التي توسطت خشبة المسرح الوطني و قراءة سورة الفاتحة على أرواح شهداء الوطن اجمع ... ثم دعى عريف الحفل الفنان مازن محمد مصطفى مدير المسرح الوطني الكاتب الكبير الدكتور علي عبد النبي الزيدي لإلقاء كلمة يوم المسرح العالمي التي تلقى على خشبات مسارح دول العالم بذات التاريخ و الوقت .. تلاها صعود شيخ المسرح العراقي الدكتور سامي عبد الحميد لبيان كلمة المركز العراقي للمسرح في هذه المناسبة... و لتوثيق إنجازات الدائرة المسرحية طيلة عام مضى عرض فيلم من انتاج قسم السينما في الدائرة يستعرض ذلك .. و يستذكر عمالقة الفن العراقي الذين رحلوا باجسادهم و هم حاضرون بابداعهم اللامتناهي على خشبة مسرح الحياة الفنية العراقية و العالمية.

ثم دعى عريف الحفل معالي وزير الثقافة إلى إلقاء كلمته التي زف بها إلى المسرحيين العراقيين بشرى مفادها الشروع بأعمار مسرح الرشيد و الذي سيكون من اولويات عمل الوزارة لهذه السنة بعد الاتفاق من دولة قطر الشقيقة للبدء باعمار المسرح وسيوفد مجموعة مختصة من دائرة السينما والمسرح الاسبوع القادم الى الدوحة للتباحث حول امكانية اعمار مسرح الرشيد مع شركات خاصة تعنى ببناء المسارح. 
اما عن مجمع المنصور الفني في ساحة الاحتفالات أكد معاليه بأن الاحتفاء باستلامه سيكون في أوائل شهر نيسان القادم احتفاءا باعياد يوم الامة العراقية في تاريخ بلاد ميزوبوتاميا .. عيد اكيتو.. عيد البابليين و الاشوريين عيد الحصاد و النماء في بلاد الرافدين و لتتحول ساحة الاحتفالات الى ساحة ( اكيتو ) .
اما عن قاعة الشعب ذكر السيد الوزير بان مراسلات و خطابات قد حدثت بين الوزارة وبين منظمة اوبك حيث ستقوم باعمار قاعة الشعب

ولمسرح البصرة نصيب من البشرى حيث اكد سيادته بان البناية شبه مكتملة ولم يبقى منها الا الجزء البسيط و تم الاتفاق مع الحكومة المحلية في البصرة لاكمال الباقي من المسرح ويتم ادارته من قبل الوزارة بالتعاون مع الحكومة المحلية .. و عاود السيد الوزير في ختام كلمته تقديم التهنئة لجميع المسرحيين في العراق و العالم بهذه المناسبة مؤكدا أن التاريخ العراقي يكتنف على شواهد و شواخص تأكد للعالم بأسره على ان بلاد ما بين النهرين هي المؤسس الحقيقي للفنون جمعاء . 
ثم توالى المكرمون العراقيون و العرب بالصعود على خشبة المسرح لتسلم أيقونة المسرح العراقي ( كلكامش) درعا لتميزهم ..و لمشاركتهم الفاعلة باحياء هذه الأيام .. 
ثم قدم مدير مهرجان المسرح العربي في إيران ( الاهواز ) السيد وهاب سعيدي أوسمة تراثية ايرانية لمعالي وزير الثقافة و دائرة السينما والمسرح و المركز العراقي للمسرح بالمناسبة تعبيرا عن الامتنان لدعوتهم للمشاركة .
وفي سياق الحديث عن أيام مسرحية عراقية عبر ضيوف العراق عن سعادتهم و هم يعيشون اجمل أيامهم الفنية على أرض بغداد الحضارة التي احتضنتهم بخلق و كرم أهلها و ثراء فكر شعب العراق 

نسخة للطباعة ارسل لصديق

الرئيسية | من نحن ؟ | معرض الصور | مكتبة الفديو | الاعلانات | خريطة الموقع | الاتصال بنا

السينما والمسرح تنصح بشدة التصفح عبر الفاير فوكس