كلمة لشباب السينما ...عبر تجمع افلام العراق  14-08-2017, 14:05


كلمة لشباب السينما ...عبر تجمع افلام العراق

 

 

 

بدءا ً نبارك لكم ولنا عيدنا السينمائي السنوي الثاني والستون

لقد ابتدأ هذا الصرح السينمائي العريق بأساطين الفن العراقي وارتفع بعمالقته من جيل

الكبار من الفنانين وجميع العاملين خلف الكواليس في صناعة أفلام الشاشة الكبيرة، حتى

أصبح رموزه مناراتٍ مضيئة في طريقنا نحن جيل الشباب؛ الذي يعدكم بأن يستمر بالسيرعلى نفس الطريق وبذل المزيد من العطاء الحقيقي مستمدين الطموح والعزيمة من تاريخكم الفني الحافل . نطمح كشباب سينمائي وتجمع أفلام العراق خاصة في أن نعيد لبلادنا مجدها الذهبي في إنتاج الفيلم العراقي الذي شهدت له الكثير من الأوساط الفنية والثقافية بريادته في العالم العربي. ومما يثير الاهتمام، أن أغلب الشباب العامل في صناعة الأفلام قد عملوا على تأهيل أنفسهم بأنفسهم، أو بالاعتماد على الاكاديمية الفنية العراقية، واستمدوا أفكارهم وطاقاتهم الفنية من خبراتكم وأعمالكم، على الرغم من قلة الامكانيات المطلوبة لانتاج أعمال فنية بالمستوى الذي يرضي ضمير الفنان الملتزم. وهم الآن ينتظرون منكم كلمة تشجيع وإطلاق مبادرة تعمل على رفدهم بخبراتكم التي طالما كانت محط أنظارهم.

سادتي الافاضل، لا أعتبر نفسي ممثلا ا عن فئة صناع الأفلام الشباب، لكنني أعتبر نفسي لسان حالهم الذي يطالبكم بمساندتهم والاهتمام بأعمالهم قدر المستطاع، فهم أولاً واخيراً .. زملائكم وأبنائكم السائرين على نهجكم والمكملين لرسالتكم.

وكممثل عن تجمع أفلام العراق الذي يعتبر أكبر قاعدة جماهيرية شبابية سينمائية، فإنه

ليسرني أن أنقل لكم المطالبات الكثيرة من المشاهد العراقي بإعادة عرض أعمالكم على

شاشات السينما؛ لكي تستعاد الثقة بمنتجنا الفني الوطني.

لا يسعني في ختام كلمتي هذه إلا أن أشكر دعوتكم الكريمة لنا، متمنين، لا بل

عاملين وبطموحٍ عال على أن نكون وسنكون من العائدين بالفن السابع العراقي الى سابق

عهده ليسطع نوره على الوطن كله من جديد.

م. حيدر عبد الستار مدير تجمع افلام العراق.

نسخة للطباعة ارسل لصديق

الرئيسية | من نحن ؟ | معرض الصور | مكتبة الفديو | الاعلانات | خريطة الموقع | الاتصال بنا

السينما والمسرح تنصح بشدة التصفح عبر الفاير فوكس